الخميس، 9 ديسمبر، 2010

الى حبيبتى الظالمة ,,,,,,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ,,
تحديث فى 14 / 12 / 2010 ............ 8 محرم 1432 هــــ (للتذكرة بس صوم التاسع والعاشر من محرم (عاشوراء وماقبلها) )
اخباركم اية ؟؟؟
==========================================
صوم يوم تاسوعاء فسببه ما في صحيح مسلم من حديث ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ قال: صام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه، قالوا يا رسول الله: إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى فقال: إذا كان العام المقبل ـ إن شاء الله ـ صمنا اليوم التاسع. انتهى
=======================================================
واليكم موضوع اليوم بعد التحديث الواجب :--
** انا عارف دلوقتى ان كتير منكم مستغربين وبيقولوا هو حصل اية للمدونة ياترى .... او حد تانى يقول هو فية هكر اخترق المدونة وكتب موضوع رومانسى ولا اية (وطبعا الرومانسية مش عيب ولا حرام بدل فى اطار مااحلة الله لك ) .... بس احب اطمنكم اولا (انها سليمة ) متخفوش والحمد الله كلة تحت السيطرة .... بس دى مشاعر اكيد كتير منكم اتعرض ليها.... وهى انك تتجرح من اقرب الناس ليك .... ولازم تعبر عنها بكلمات ممكن تكون قاسية شوية لكن اكيد بيقى ليها اثر ايجابى فى حياتك بعد كدة وتعالوا معاية نفجر المشاعر دى فى كلمات بسيطة وان شاء الله توصل للقلب وكمان تعرفوا مين الى جرحنى واكيد كتير منكم اتجرح بنفس الطريقة قبل كدة وامانة عليكوا تكملوا الموضوع للاخر علشان تعرفوا مين ياترى ؟؟؟؟؟؟ :-----

حبيبتي ... إليكِ أسطر حروفا ...رقيقة كرقة مشاعرك .. وصلبة كصلابة حبي لك ...
وصادقة كصدق أيامنا الماضية .. وحزينة مكلومة كحزني على ما أصابنا ...
ومع هذا فهي تفوح عبير ومسكا كما تفوح روحك بشذاها الزاكي إلى من أحببتها كما لم أحب أحد إلى من عشت معها كل لحظات عمري .. فسعدت بسعدها .. وبكيت ببكائها .. إلى من قاسمتها الصحة والمرض والغنى والفقر ، وكل الصور وأضدادها إليك فقط يا حبيبتي ... اكتب هذه الكلمات لأني أحبك ويشهد الله أني أحبك ... وكيف لا ونجاتي نجاتك وهلاكي هلاكك كيف لا ؟ وأنا أرى خطاك تتعثر هنا وهناك ..وأنتِ من عاهدتني على السير قدما على طريق الحق والثبات مهما ادلهمت الخطوب وكثرت الفتن ألا تذكرين بربك يوم استعجلتِ البلاء لتُري الله منك الصبر والرضا ؟ فلم تخور القوى وقد كانت مهيأة ؟ ألم تعاهديني أن يكون كتاب الله رفيقك في رحلتك والدليل الذي يقود خطاك فلم جعلت ِ الدليل وراءك ِ ؟ وهواك أمامك ؟ " أفرأيت من اتخذ الهه هواه وأضله الله على علم وختم على سمعه وقلبه وجعل على بصرة غشاوة فمن يهديه من بعد الله أفلا تذكرون "
آه يا حبيبتي .. لقد صممت أذنيك عن قولي وأنا لك ناصح أمين ونسيت ما كان بيننا من سالف الحب والصفا فلم بربك هذه القسوة على ّ؟ لم تظلمين من هو مستعد لأن يتحمل ظلم البشر أجمع إلا الظلم منك فإنه لا يطيقه ولا يقوى عليهلم تظلمين من يهتف بحبك ليل نهار ؟ أهذا جزائي أن استعنت على ّ بأعدائي وأعدائك وقويتهم علىّ حتى فرقوا بيننا وحققوا حلمهم القديم حبيبتي .... قد صرتُ ضعيفا لا أقوى على الحراك بل ربما أموت ان ظللتِ هكذا سادرة في غيك تخنقين صوتي كلما أراد أن يعلو ليرفع الظلم الذي أوقعته على ّو عليك .. حبيبتي .. إن مت أو خبا صوتي لن تهنئي بعدي بانتصار أبدا بل ستكون حياتك شقاء في شقاء وإن خيل لك بعض الوقت غير ذلك حبيبتي ... أنا الوحيد الذي يقول لك هذه الكلمة بصدق من بين المرددين لها ... ألا تري أني لا زلت أحبك رغم ظلمك ... رغم جفائك .. رغم قسوتك فهيا قومي بربك هيا فقد آن أوان عودتك إلى ّ... هيا فهذا أوان الإياب هيا ... فإني أرى روحك النقية تحن إلى رغم صدودك اسمعي معي .... قوله تعالى " ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق "
فأطلقيها من أعماقك ... بلى يا رب قد آن .... بلى يا رب قد آن وهاهي يدي أمدها إليك فلا ترديها خاوية فإن بانتظارنا حياة جديدة ... نصنعها معا بتكاتفنا نرقى بها للعلياء ...
الـــــــــــــــــــــــــــــتوقـــــــــيع :-----
من نفسى اللوامة الى نفسى الشريرة الظالمة .....

هناك 9 تعليقات:

الحياة الطيبة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,أخي طهر فؤادك
الحمد لله أنها سليمة وأن كله تحت
السيطرة
ومن أقرب لنا من أنفسنا وحسن علاقتنا بها أساس نجاتنا وفلاحنا
نحن بحاجة لأن نكون أكثر حب ورأفة بها وبنفس الوقت أكثر حسم ومحاسبة .
لم أشك لحظة واحدة في هدفك لكنني أردت أن أستوضح أكثر بقراءة بقية البوست ولست أزكي على الله أحد لكنني أحسبك في مقام رفيع .
ماشاء الله طهر فؤادك أنا أرى نوع من الإبداع في الفكر ...رفع الله قدرك ووفقك ومنها للأعلى .

Nashwa يقول...

بصراحة العنوان والصورة لهم دلالة مناسبة جدا لروعة الموضوع واللى فيه من تشويق لمعرفة من هى الحبوبة التى تناديهاوهذه دعوة من المدونة ليبحث كل منا عن محبوبته لتعود اليه مرة اخرى
اللهم اعنا على طاعتك ورضاك دائما
وتحياتي للموضوع الجميل والرائع

nana يقول...

اخى الفاضل اعزك الله واحسن اجرك ورزقك من حيث لا تحتسب عنوان الموضوع يوحى بحبيه لاكنى توقعت انى كل هذا الحب لمصر لمعرغتى انك مغترب ولاكن بارك الله فيك وسلمت يمناك فكل منا محتاج للرجوع للنفس السليمه اللهم ارزقنا تقاك وعفافك ورضاك والجنه واجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون احسنه اللهم ما امين
ووفقك الله وسدد خطاك وجميع المسلمين

ليس فقيرا من يحب يقول...

السلام عليكم

اخونا الغالى طهر فؤادك
كل سنه وانت بالف صحه وسعاده وراحه بال وطاعه لربنا انا وانا باقرى البوست كنت حسه تقريبا تقصد ايه
قد ايه انت انسان نقى واسلوبك جميل جدا
ربنا يسعد ايامك
ومتحرمش منك ولا من سؤالك ومعذرة على تقصيرى فى حق مدونتك القيمه

karmen يقول...

السلام عليكم

محدش قال ان الرومانسية حرام
وفعلا بوست رااااائع بكل كلمة فيه
زادك الله موهبة
تحياتي العطرة

كلمات من نور يقول...

ربي يرزقنا أنفس لوامة دائما يا محمد

جميل موضوعك وبصورة جديدة متميزة كما عودتنا...بارك الله فيك

هديتي لك : نشيد كفى يا نفس ما كان

http://www.youtube.com/watch?v=j3aS5hReLro

حياتى نغم يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فكرة جديدة جداً كنت محتارة حتى النهاية فكرت انها الوطن ولكنك فاجأتنا كالعادة بوركت .

أعاننا الله على شر أنفسنا آمين .

دكـــــتور جدا يقول...

السلام عليكم
فعلا موضوع رمانسي جامد جدا !!
ربنا يكرمك يا أخي
جزاكم الله خيرا على التذكرة
تحياتي

هبة النيـــــل يقول...

السلام عليكم

حقا بالبداية، أعدت النظر إلى اسم المدونة ظنا مني أني دخلت مدونة بالخطأ، :)

لكن حين بدأت أُكمل القراءة تخيلتك تتحدث إلى حبيبتك "مصر" التي ظلمتك ...

آخر ما كنت أتوقع !!!

لكن مما لا شك فيه أنه "حوار راقي" بين وبينك..