السبت، 29 مايو، 2010

الحلقة الثانية :من سلسلة اروع واجمل قصص الحب ,,,,,,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ,,,,
اخباركم اية ,,,
- و التواصل معاكوا دة نعمة وربنا يدمها علينا ان شاء الله وان شاء الله مع بعض فى الخير بأذن الله تعالى واحب اهديكم الدعاء دة وتكون افضل هدية ممكن اقدمها فى بداية كلامى ان شاء الله :--
-اللهم إن كان رزقنا في السماء فأنزله وإن كان في الأرض فأخرجه وإن كان بعيدا فقربه وإن كان قريبا فيسره وإن كان قليلا فكثره وإن كان كثيرا فبارك لنا فيه ...... امين امين امين يارب العالمين ..

- اهم حاجة البركة فى الرزق ياجماعة ومش مهم كترة المال ولكن المهم البركة فى المال دة ويكون من حلال وربنا يرزقكم بالحلال اللهم امين والمسلمين ...
- وندخل فى الموضوع ان شاء الله على طول وموضوع اليوم تكلمة لسلسلة اجمل واروع قصص الحب وبدل ماندور عليها فى القصص والروايات الرومانسية الى بيبقى فيها الفاظ تخدش الحياء وتحرك الغرائز ... لية مندورش عليها فى دينا وتعاليمة وهنلاقى اجمل واحلى واروع من اى قصة تانية اور رواية محققة اعلى المبيعات فى الاسواق العالمية ... وطبعا لله ودينا المثل الاعلى طبعا ومفيش مقارنة بس بقول اننا لو دورنا عن الحب فى قصصنا الدينية هنلاقى فية معانى اجمل واروع واحلى من اى حاجة تانية واليكم القصة الجميلة دى ومش هنبعد طبعا عن نبينا العظيم الجميل الكريم سيد البشر اجمعين والبشرية جمعاء لان القصة من بيت النبوة وهى قصة لبنت الرسول صلى الله علية وسلم ........ "السيدة زينب رضى الله عنها وابن العاص رضى الله عنة "


***** "حب زينب وأبو العاص " ,,,,,
قصة زينب بنت نبي الحياة عليه أفضل الصلاة والسلام وأبو العاص بن ربيع
ذهب أبو العاص إلى النبي صلى الله عليه وسلم قبل البعثة وقال له: أريد أن أتزوج زينب ابنتك الكبرى
فقال له النبي: لا أفعل حتى أستأذنهاويدخل النبي صلى الله عليه وسلم على زينب
ويقول لها : ابن خالتك جاءني وقد ذكر اسمك فهل ترضينه زوجاً لك ؟
فاحمرّ وجهها وابتسمت
فخرج النبي
وتزوجت زينب أبا العاص بن الربيع ، لكي تبدأ قصة حب قوية
وأنجبت منه 'علي' و ' أمامة '. ثم بدأت مشكلة كبيرة حيث بعث النبي
وأصبح نبياً بينما كان أبو العاص مسافراً وحين عاد وجد زوجته أسلمت
فدخل عليها من سفره
فقالت له: عندي لك خبر عظيم
فقام وتركها
فاندهشت زينب وتبعته وهي تقول : لقد بعث أبي نبياً وأنا أسلمت
فقال : هلا أخبرتني أولاً ؟
.وتطل في الأفق مشكلة خطيرة بينهما. مشكلة عقيدة
قالت له: ما كنت لأُكذِّب أبي. وما كان أبي كذاباً. إنّه الصادق الأمين. ولست وحدي. لقد أسلمت أمي وأسلم إخوتي ، وأسلم ابن عمي (علي بن أبي طالب) ، وأسلم ابن عمتك (عثمان بن عفان) . وأسلم صديقك : أبو بكر الصديق ..فقال: أما أنا لا أحب الناس أن يقولوا خذّل قومه. وكفر بآبائه إرضاءً لزوجته. وما أباك بمتهم
ثم قال لها : فهلا عذرت وقدّرت ؟ ....فقالت : ومن يعذر إنْ لم أعذر أنا ؟ ولكن أنا زوجتك أعينك على الحق حتى تقدر عليه
ووفت بكلمتها له 20 سنة ..ظل أبو العاص على كفره. ثم جاءت الهجرة ، فذهبت زينب إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقالت : يا رسول الله..أتأذن لي أنْ أبقى مع زوجي ......فقال النبي صلى الله عليه وسلم : أبق مع زوجك وأولادك وظلت بمكة إلى أنْ حدثت غزوة بدر .....وقرّر أبو العاص أن يخرج للحرب في صفوف جيش قريش ....زوجها يحارب أباها ، وكانت زينب تخاف هذه اللحظة
فتبكي وتقول : اللهم إنّي أخشى من يوم تشرق شمسه فييتم ولدي أو أفقد أبي ،، ويخرج أبو العاص بن الربيع ويشارك في غزوة بدر
وتنتهي المعركة فيُؤْسَر أبو العاص بن الربيع ، وتذهب أخباره لمكة ....
فتسأل زينب : وماذا فعل أبي ؟ فقيل لها : انتصر المسلمون
فتسجد شكراً لله
ثم سألت : وماذا فعل زوجي ؟
فقالوا : أسره حموه
فقالت : أرسل في فداء زوجي
ولم يكن لديها شيئاً ثميناً تفتدي به زوجها ، فخلعت عقد أمها الذي كانت تُزيِّن به صدرها ، وأرسلت العقد مع شقيق أبي العاص بن الربيع إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ..وكان النبي جالساً يتلقى الفدية ويطلق الأسرى ، وحين رأى عقد السيدة خديجة سأل : هذا فداء من ؟ ....قالوا: هذا فداء أبو العاص بن الربيع ..
فبكى النبي وقال : هذا عقد خديجة ، ثم نهض وقال : أيها الناس..إنّ هذا الرجل ما ذممناه صهراً فهلا فككت أسره ؟ وهلا قبلتم أنْ تردوا إليها عقدها ؟
فقالوا : نعم يا رسول الله
فأعطاه النبي العقد ، ثم قال له : قل لزينب لا تفرطي في عقد خديجة .....ثم قال له : يا أبا العاص هل لك أن أساررك ؟
ثم تنحى به جانباً وقال له : يا أبا العاص إنّ الله أمرني أنْ أُفرِّقَ بين مسلمة وكافر ، فهلا رددت إلى ابنتي ؟
فقال : نعم
وخرجت زينب تستقبل أبا العاص على أبواب مكة ، ......فقال لها حين رآها : إنّي راحل ،، فقالت: إلى أين ؟
قال : لست أنا الذي سيرتحل ، ولكن أنت سترحلين إلى أبيك فقالت: لم ؟؟ .....قال: للتفريق بيني وبينك ،، فارجعي إلى أبيك
فقالت: فهل لك أن ترافقني وتُسْلِم ؟ فقال: لا
فأخذت ولدها وابنتها وذهبت إلى المدينة ...وبدأ الخطاب يتقدمون لخطبتها على مدى 6 سنوات ، وكانت ترفض على أمل أنْ يعود إليها زوجها ......وبعد 6 سنوات كان أبو العاص قد خرج بقافلة من مكة إلى الشام،
وأثناء سيره يلتقي مجموعة من الصحابة ، فسأل على بيت زينب وطرق بابها قبيل آذان الفجر، ....فسألته حين رأته : أجئت مسلماً ؟ قال: بل جئت هارباً ......فقالت: فهل لك إلى أنْ تُسلم ؟ فقال: لا
قالت: فلا تخف ،، مرحباً بابن الخالة ، مرحباً بأبي علي وأمامة
وبعد أن أمّ النبي المسلمين في صلاة الفجر ، إذا بصوت يأتي من آخر المسجد : قد أجرت أبو العاص بن الربيع
فقال النبي: هل سمعتم ما سمعت ؟ ....قالوا : نعم يا رسول الله
قالت زينب : يا رسول الله إنّ أبا العاص إن بعُد فابن الخالة وإنْ قرب فأبو الولد وقد أجرته يا رسول الله
فوقف النبي صلى الله عليه وسلم ....وقال: يا أيها الناس إنّ هذا الرجل ما ذممته صهراً ،، وإنّ هذا الرجل حدثني فصدقني ووعدني فوفّى لي ، فإن قبلتم أن تردوا إليه ماله وأن تتركوه يعود إلى بلده ، فهذا أحب إلي ، وإنُ أبيتم فالأمر إليكم والحق لكم ولا ألومكم عليه
فقال الناس : بل نعطه ماله يا رسول الله ....فقال النبي : قد أجرنا من أجرت يا زينب ، ثم ذهب إليها عند بيتها
وقال لها : يا زينب أكرمي مثواه فإنّه ابن خالتك وإنّه أبو العيال، ولكن لا يقربنك ، فإنّه لا يحل لك
فقالت : نعم يا رسول الله
فدخلت وقالت لأبي العاص بن الربيع : يا أبا العاص أهان عليك فراقنا ،، هل لك إلى أنْ تُسْلم وتبقى معنا ، قال: لا
وأخذ ماله وعاد إلى مكة ، وعند وصوله إلى مكة وقف
وقال: أيها الناس هذه أموالكم هل بقى لكم شيء ؟
فقالوا: جزاك الله خيراً وفيت أحسن الوفاء
قال : فإنّي أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ،، ثم دخل المدينة فجراً وتوجه إلى النبي
وقال : يا رسول الله أجرتني بالأمس واليوم جئت أقول أشهد أن لا إله إلا الله وأنك رسول الله
وقال أبو العاص بن الربيع : يا رسول الله هل تأذن لي أنْ أراجع زينب؟
فأخذه النبي وقال: تعال معي
ووقف على بيت زينب وطرق الباب وقال : يا زينب إنّ ابن خالتك جاء لي اليوم يستأذنني أنْ يراجعك فهل تقبلين
؟
فأحمرّ وجهها وابتسمت
والغريب أنّ بعد سنه من هذه الواقعة ماتت زينب
فبكاها بكاء شديداً حتى رأى الناس رسول الله يمسح عليه ويهون عليه،
فيقول له : والله يا رسول الله ما عدت أطيق الدنيا بغير زينب
ومات بعد سنه من موت زينب
- تمت بحمد الله ونلتقى ان شاء الله مع باقى السلسلة بأذن الله تعالى اذا كان فى العمر بقية بأذن الله تعالى ,,,
- واستودعكم الله الذى لاتضيع ودائعة ,,,,

هناك 15 تعليقًا:

الزهرة البرية يقول...

مين يقدر يقول كلمة بعد كده فعلا ونعم المشاعر اللهم ارزقنا طيبها وخير مافيها جزاك الله كل الخير وجعله فى ميزان حسناتك

دمت بكل الخير والسعادة

nana يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
جزاك الله خيرا اخى الكريم على ما قصصت من اجمل واروع قصص الحب
فعلا احنا لو دورنا شويه هنلاقى الحب الجميل ده فى دينا بس يمكن احنا اللى اخذتنا امور الحياه بعيداً
ان ديننا لم يترك شيئا الا وذكره اما فى القران او فى حياه الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابه رضى الله عنهم وارضاهم
اللهم ما اجعلنا ممن يسمعون القول فيتبعون احسنه
وسلمت يداك

Nashwa يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماشاء الله سلسلة قصص رائعة ويكفي ما تحمله من معاني جميلة نستفيد منها جمعيا
بارك الله فيك وجزاك كل خير يا سيدي لامتاعنا بمثل هذه القصص فعلا اروع واجمل القصص
تحياتي

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

ربنا يبارك فيك أخي
والله فكرة رائعة
وقصص أروع

جواك الله خيراً
وجعلها في ميزان حسناتك
وتقبلها منك بقبول حسن

استمر ...

كلمات من نور يقول...

صحيح أروع و أجمل قصص للحب ...عبر ليتنا نعتبر ونتعظ بها يا محمد..جزاك الله خير الجزاءورزقك السعادة في الدارين

♥♥ شذا ♥ الروح ♥♥ يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماشاء الله عليك قصص حب رائعه

ربنا يبارك فيك
وجعلها بميزان حسانتك
ومنتظرين الباقيه

تحياتى

مرايتى يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا
من أجمل ما قرأت فى حياتى

ربنا يكرمك ويرفع قدرك وينفع بيك اللهم أمين

ليس فقيرا من يحب يقول...

السلام عليكم

ماشاء الله بجد باحس كده بسكينه وحاله نفسيه رائعه

لما بادخل هنا

ربنا يبارك فيك ويجعل كل كلمه فى ميزان حسناتك

حقيقى انها اروح واصدق قصص الحب

احترامى وتحياتى لحضرتك

أم يوسف يقول...

مدونة جميلة جدا سلسة العبارات لايمل

قارئها..

قصص الحب من ديننا الكريم أجمل قصص

الحب بصدق لم أتمعن فيها من قبل كما

فعلت الآن جزااك الله خير الجزاء..

أنت إنسان رااائع ومن لايعرفك يدرك

ذلك .. فكيف بمن يعرفك.. أنا فخورة

جدا بك .. حفظك المولى وبارك فيك

طهر فؤادك يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

ماشاء الله

ربنا يكرمكوا ويبارك فيكوا يارب على التفاعل الجميل دة والحمد الله ان الرسالة وصلت والحب الجميل العفيف الشريف الى فى دينا وصل جزء منة طبعا من خلال القصة لان فية قصص اجمل واروع فى دينا بس احنا ندور وهنلاقى ان شاء الله وتكون بمثابة نور ينور الطريق ويرسم ايام جميلة للمتزوجين والمتحابين فى الله ... فربنا يجزيكوا خير يارب والمسلمين ويبعد عنكم السوء وينور بصيرتكم اللهم امين والمسلمين .. وفى اخر كلامى ااقول قول سيدنا ابة بكر رضى الله عنة اذا مدح قال :--
اللهم أنت أعلم مني بنفسي وأنا أعلم بنفسي منهم، اللهم اجعلني خيرا مما يظنون واغفر لي ما لا يعلمون ولا تؤاخذني بما يقولون.

ضكـــــتور جدا يقول...

السلام عليكم
نعتذر على التعليق خارج الموضوع
..........
شاركونا بنشر الفن الهادف
على مدونتكم الرائعة
وذلك بنشر
شبكة صوتنا للفن الهادف
http://sawtona.blogspot.com/
ووضع البانر الخاص بها في مدونتكم
http://img204.imageshack.us/img204/6928/73616877.jpg
.................
نبذة عن الشبكة
أكبر مدونة متخصصة في الفن الهادف بكافة صوره وأشكاله
وتقدم الأعمال الفنية الهادفة
وأخبار الفن الهادف
كما تقدم شكل جديد في عرض الفن
كما تم تصنييف الاعمال على حسب الموضوع والقيمة التي توصلها
والمؤدي وجنسيته والآلات المستخدمة ف الأعمال
وغيرها من المفاجآت
..........
وبمجرد الاعلان عن الشبكة في مدونتكم
أخبرونا وسيتم الاعلان عن مدونتكم الرائعة لكل زوار الشبكة
........
دمتم في حفظ الله

الحياة الطيبة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله ,قد أبكيتنا بجمال طرحك لقصة اخلاص ووفاء ابنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وزوجها وذكرتنا بأيام فيها الصدق والأصالة والوفاء صفات سائدة ,بارك الله لك في علمك وأسبغ عليك من نعمه وأصلح بك أبناءنا وبناتنا ,أشكرك ثانية .

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
جزاكم الله خيرا
وننتظر المزيد
وفقكم الله لما يحبه ويرضاه

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
جزاكم الله خير
وفقكم الله

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
جزاكم الله خير
وفقكم الله